من هو لوقا؟

st luke sm من هو لوقا؟ تعالوا معاً نكتشف الشخص الذي دوّن الإنجيل الثالث من العهد الجديد والهدف من وراء كتابته
قراءة: الإنجيل بحسب لوقا والفصل 1 والآيات 1- 4
استمع أو أكتب تعليقread more

أعظم نبي

wilderness sبعد صمت دام أربعة قرون، تكلّم الله للناس على لسان النبي يوحنا أو يحي كما هو معروف لدى البعض. ترى من هو هذا النبي؟ وما هي سيرته؟ ورسالته؟ تعالوا نستمع إلى تفاصيل حياته
الإنجيل بحسب لوقا والفصل 1 والآيات 5- 25
استمع أو أكتب تعليقread more

مريم- خادمة متواضعة

mary s جاء الملاك جبرائيل إلى الأرض بأعظم بشارة تفرح العالم والساكنين فيه. ولكن لمن جاء؟ هل لعلية القوم وشرفاءهم؟
وماذا كانت هذه البشارة؟ ولماذا هي أعظم بشارة؟ وكيف تفرح هذه البشارة العالم والساكنين فيه؟ أسئلة كثيرة ستجد إجاباتها في هذا المقال الإذاعي.
قراءة: الإنجيل بحسب لوقا 1: 26- 36، 46- 55
استمع أو أكتب تعليقread more

ميلاد المسيح

nativity small
حدث في مثل هذا اليوم. مرة واحدة في التاريخ لم ولن يتكرر ثانية. إنه الميلاد المعجزي الفريد. السماء والأرض احتفلت به فجاءت الأناشيد تقول ” المجد لله في الأعالي، وعلى الأرض السلام وبالناس المسرّة”
الإنجيل بحسب لوقا 2: 1- 20
استمع أو أكتب تعليقread more

نبوات أكثر

simeon-blessing-s

وُلد المسيح فتهللت السماء وساكنيها، ونزلت الملائكة تزف البشرى لساكني الأرض. نبوات كثيرة من سنين بعيدة تحققت كلها يوم ولد المسيح. ولكن الأمر لم يتوقف عند ذلك، فمازلت النبوات تتوالى لتعلن المزيد من الأخبار السارة للناس. تعالوا نعرف أكثر
قراءة: الإنجيل بحسب لوقا 2: 25- 35

استمع أو أكتب تعليقread more

يسوع! أين أنت؟

temple-s حلقة اليوم هي القصة الوحيدة المذكورة في الإنجيل عن طفولة السيد المسيح وهو في عمر الثانية عشر. وفيها نتعرف عن أسلوب الحياة في أسرة يوسف ومريم وطباع الطفل يسوع في ذلك الوقت فتعالوا معنا نستمع إلى تقرير الطبيب لوقا في الإنجيل
قراءة الإنجيل بحسب لوقا 2: 41- 52.

استمع أو أكتب تعليقread more

رسالة يوحنا المعمدان

u-turn-s لم تكن رسالة النبي يوحنا – أو يحي كما هو معروف للبعض – للناس مثل باقي الأنبياء. فهو لم يكن يدعو فقط للتوبة بل وجه أنظار الناس إلى الوسيلة التي بها يحصلون على التوبة الحقيقية ورضى الله. تعالوا نستمع إلى ما يقوله.
قراءة: الإنجيل بحسب لوقا 3: 1- 9
استمع أو أكتب تعليقread more

توبة نصوحة

repentance-s التوبة هي شعور قوي داخلي في القلب يؤدي إلى الحزن والندم على شيء فعلناه. والتوبة الحقيقية ليست شعورا بالندم فقط بل يصحبها تغيراً عملياً في الرجوع إلى الله وطلب الغفران والتحول الكامل عن الخطأ أي التوقف عنه. تعالوا نعرف أكثر عن التوبة النصوحة.
الإنجيل بحسب لوقا 3: 7- 22
استمع أو أكتب تعليقread more

معمودية المسيح

water-baptism-s كتب لوقا عن مهمة يوحنا بأنه جاء يدعو الناس أن يتركوا ذنوبهم وأن يعتمدوا بمعمودية التوبة لمغفرة الخطايا. ثم بعد ذلك يذكر لنا في تقريره أن يسوع المسيح جاء أيضا ليعتمد من يوحنا. فلماذا يا ترى؟ هل أخطأ يسوع وأذنب ليحتاج ليتوب ويتعمد من يوحنا؟
تعالوا لنعرف أكثر..
قراءة: الإنجيل بحسب لوقا 3: 21- 38.
استمع أو أكتب تعليقread more

حيل الشيطان وانتصار المسيح

khubz-s يقول المثل العربي ” في الامتحان يكرم المرء أو يهان”، وفي الحياة هناك امتحانات وتجارب، كانت تجربة أدم وحواء هي الأولى في الجنة من جانب الشيطان الذي حاول إغرائهما، ونجح الشيطان. سقط أدم في الامتحان ومعه سقطت البشرية وصار للشيطان سلطان على الإنسان فيغويه على فعل الشر والعصيان. ولكن هناك شخص وحيد لم يستطع الشيطان أن يمسه أو ينتصر عليه! تعال معي لنعرف أكثر.
قراءة: الإنجيل بحسب لوقا 4: 1- 13
استمع أو أكتب تعليقread more

مهمة السيد المسيح

mission s قال السيد المسيح أنه جاء ليطلق المأسورين أحراراً. من هم الأسرى؟ وكيف يعتقهم المسيح؟ تعالوا نتابع معاً هذه الدراسة من الإنجيل كما دونه الطبيب لوقا لنتعرف على طبيعة الأخبار السارة التي جاء بها. وكيف ننتفع منها.
قراءة: الإنجيل بحسب لوقا 4: 14- 30
استمع أو أكتب تعليقread more

المسيح يحرر

Al-houriah-s ماذا تفعل عندما لا يصدقك أقرب الناس لك؟ هل تفقد العزيمة وتفشل أم تحاول مرة أخرى بوسيلة مختلفة؟ الطبيب لوقا يسجّل لنا كيف تصرف السيد المسيح مع رفض الآخرين لرسالته. وكيف نتعلم منه عن الشهادة في وسط مجتمع لا يؤمن بالمسيح كما يعلن عنه الإنجيل.
قراءة: الإنجيل بحسب لوقا 4: 31- 44
استمع أو أكتب تعليقread more

الشعب يريد أن يسمع

net s يحتشد الناس ويتجمعون حول موقف غريب يحدث أمامهم أو عنصر مثير يجتذبهم فيتوقفون لمعرفة المزيد. ولعلنا جميعا اختبرنا حادثة في الطريق فتوقفنا وأثارنا الفضول لمعرفة تفاصيل الحادثة. وهنا في الفصل الخامس من الإنجيل يخبرنا لوقا بجمهور من الناس احتشدت وتجمعت. تُرى ما الذي جذبهم وأثارهم ليتوقفوا ويتجمهروا؟ تعالوا معنا نستمع إلى تقرير الطبيب لوقا.
قراءة: لوقا 5: 1-12
استمع أو أكتب تعليقread more

المسيح يريد سعادتك

happy with Jesus-sبعد عناء ليلة طويلة من الفشل وعدم التوفيق، يذكر لنا لوقا الطبيب واقعة صيد السمك الكثير. ومرة أخرى نرى قدرة السيد المسيح على مخلوقات البحر التي أطاعت ودخلت الشباك. وفي هذه الحلقة سنستمع إلى تقرير طبيبنا لوقا وكشف جديد عن شخص المسيح وكيف تعامل مع عامة الناس الذين جاءوا إليه طالبين نعمته وشفائه. وبالأخص هذا المرض! تعال واسمع
الإنجيل بحسب لوقا 5: 12-27
استمع أو أكتب تعليقread more

من يقدر أن يفعل ذلك؟

Jesus Heals the Paralytic-s كان البيت مزدحما بالناس. جاءوا من نواحي قريبة وقرى بعيدة. ملئوا الدار ليس في غرفة الضيافة فقط بل جلسوا أيضا في ممرات البيت حتى لم يكن مكان لأحد ليدخل أو يخرج. لقد سمعوا جميعا عن هذا الرجل الكريم، والمعلم العظيم فقد انتشرت الأخبار عنه في كل مكان. فاسمع ما حدث بعد ذلك
الإنجيل بحسب لوقا 5: 17-26.
استمع أو أكتب تعليقread more

إله الفرصة الثانية

Itbaani-sكان الرجل يصرخ يائساً صامتاً، فلم يكن هناك من يسمع صرخات قلبه المتألم. كانت له سمعة سيئة! ليس فقط بسبب تصرفاته وحياته ولكن بسبب طبيعة عمله ونظرة المجتمع له. كان يبغي الأمل والرجاء، أن يعود بالزمن إلى الوراء ليصحح أموره ويغيّر حياته، ولكن كيف؟ تقابل هذا الرجل مع شخصية فريدة أحبته، قبلته بل أعطته فرصة ثانية وبداية أخرى مؤثرة وناجحة. تعال واسمع هذه القصة.
الإنجيل بحسب لوقا 5 : 27- 32.
استمع أو أكتب تعليقread more

حوار حول الصوم

fasting s بعض الناس هدفها الجدال، ليس لطلب الفهم والمعرفة ولكن الرغبة فقط في المناقشة. هل اختبرت صديقي مناسبة حاولت فيها شرح قضية فوجدت من يجادلك ويرفض الاستماع لمنطق أطروحتك؟ أن أجبت بنعم، فأنت لست وحيداً في هذه الخبرة. جاء رجاء الدين يجادلون السيد المسيح، ويرفضون الشرح والمعرفة. كان موضوع الجدال هذه المرة عن الصوم. فماذا قال السيد المسيح؟ استمع له
قراءة: الإنجيل بحسب لوقا 5: 33-39
استمع أو أكتب تعليقread more

حوار حول يوم الراحة

rest s يوم الراحة، أي يوم العطلة الأسبوعية، ما الهدف منه وكيف نقضيه؟ وكيف بدأت عادة العطلة الأسبوعية؟ يا ترى هل تساءلت يوما بهذه الأسئلة؟ ويا ترى ماذا كان ردك عليها؟ تعال معي لنعرف أكثر في هذا الحوار عن العطلة الأسبوعية وكيف تعامل السيد المسيح مع قسوة رجال الدين وأسئلتهم.
الإنجيل بحسب لوقا 6 : 1-11
استمع أو أكتب تعليقread more

كيف تختار القرار السليم؟

train-tracks-merging-s من منا لا يواجه مواقف تتطلب قرارات حاسمة؟ هناك القرارات اليومية التي نتخذها بدون تفكير كاختيار الملابس، نوع الإفطار، الطريق إلى العمل، وهكذا.. هذه القرارات البسيطة تحدد شخصيتنا وأمزجتنا وطبيعتنا. ولكن هناك قرارات أخرى مصيرية يترتب عليها تغيير مسار المستقبل وبالتالي سعادتنا أو تعاستنا. هذه تحتاج منا أن نتوقف ونفكر، ونعيد حساباتنا، قرارات مثل الزواج، االمهنة، الهجرة والسفر.. فما هي المبادئ التي تساعد على اختيار القرار الصحيح؟
الإنجيل بحسب لوقا 6: 12-19
استمع أو أكتب تعليقread more

جرعة تشجيع

encouraging others-s من منا لا يحتاج إلى كلمات التشجيع في الحياة؟ من منا لا يرغب في أن يسمع شخصاً يرفع من معنوياته ويرافقه في الطريق بكلمات تساعد على تكملة مسيرة الحياة؟ في عالم سمته السرعة، يحتاج كل منا أن يسمع كلمات ويرى أفعال تؤكد له أنه في الطريق السليم سواء أكان ذلك في العمل أو في الدراسة أو حتى في أمور الحياة العادية. تعال واسمع تشجيع السيد المسيح لأتباعة في سباق الحياة
الإنجيل بحسب لوقا 6:20-26
استمع أو أكتب تعليقread more

مهمة مستحيلة أم ممكنة؟

making peace-s قال المهاتما غاندي مرة “من السهل بما فيه الكفاية أن تكون صديقاً لمن يصادقك. ولكن أن تقيم علاقة مع شخص يعتبر نفسه عدوا لك، فهذا هو جوهر الدين الحقيقي”. ترى كيف نتعامل مع من يعادينا؟ وكيف نحتفظ بسلامنا في وسط المشاكل وتعديات الآخرين. توازن صعب الوصول إليه، ولكن ليس مستحيلاً. تعال واستمع لهذه الحلقة والحوار بين مخلص وزينة.
قراءة: الإنجيل بحسب لوقا 6: 27- 36
استمع أو أكتب تعليقread more

لا تدينوا

fingers pointing-s من الأمثال الشعبية المعروفة في عالمنا العربي، هذا المثل الذي يقول ” الذي بيته من زجاج لا يجب أن يقذف الناس بالحجارة”. قد تتعدد الألفاظ بحسب اللهجات المختلفة لكن يبقى المعنى واحد. أنها مقولة حكيمة تحذرنا من اتهام الآخرين بفعل أخطاء معينة نسقط فيه نحن ونفعلها. يرجع أصل هذا المثل إلى تعليم السيد المسيح قبل ألفي عام عندما قال “لا تدينوا فلا تدانوا”. فتعالوا معا نستمع إلى مبادئ مُلك السماء كما ألقاها علينا السيد المسيح ودونها لنا لوقا الطبيب في الفصل السادس
قراءة لوقا 6: 37- 49.
استمع أو أكتب تعليقread more

ثقة في محلها

Jesus-heals-s كثيرا ما نستمع إلى خطب حماسية وكلمات نارية تلهب المشاعر وتطلق طاقات كبيرة للعمل والإبداع. فيقف القادة بكافة مذاهبهم السياسية أو الدينية يخاطبون الجماهير ساعين لجذب انتباههم وواعدين بغد أفضل. قد ينجح البعض، بينما يفشل الكثيرون في تحقيق ما وعدوه. ولكن يؤرخ لنا الطبيب لوقا خطبة ألقاها السيد المسيح على سامعيه يحثهم على أمر غريب. تعالوا نستمع إليه.
قراءة الإنجيل بحسب لوقا 7: 1-10
استمع أو أكتب تعليقread more

من الحزن إلى الفرح

lighthouse sm كتب الملك سليمان في أمثاله الحكيمة قائلاً “رُوحُ الإِنْسَانِ تَحْتَمِلُ مَرَضَهُ، أَمَّا الرُّوحُ الْمَكْسُورَةُ فَمَنْ يَحْمِلُهَا؟” إن جروح الإنسان الخارجية يمكن أن تحتملها الروح النشطة التي تسند وتعضد ضعف الجسد. ولكن إن انكسرت روح الإنسان من الداخل فماذا ينفع؟ وكيف يمكن للفرد أن يعيش؟ تعال واستمع لهذا الحوار وكيف تحول الحزن الرهيب إلى فرح عجيب.
الإنجيل بحسب لوقا 7: 11- 17
استمع أو أكتب تعليقread more

هل أنت هو؟ أم ننتظر أخر؟

entizar1-s كلنا نمر بمواقف تدعو للانتظار: في المطار أو محطة القطار أو داخل السيارة في انتظار الإشارة الخضراء، أو لربما جلسنا ننتظر ضيفا قادما أو خبراً مهما من مكان بعيد. كيف نشعر أثناء هذا الوقت؟ التوتر والإثارة، أو الملل ورتابة الوقت. أنا شخصيا لا أحب الانتظار أبداً. هنا يحكي لنا لوقا الطبيب عن موقف مشابه فتعالوا معا نسمع ما كتبه في الفصل السابع من الإنجيل.
قراءة لوقا 7: 18- 36.
استمع أو أكتب تعليقread more

فرصة تانية للترحيب

hospitality and welcome-s الضيافة فن وذوق. ولها مبادئ وأساليب، تهدف إلى إكرام الضيف والترحيب به. وعلى مواقع الانترنت نجد الكثير منها تتحدث عن طرق الضيافة السليمة، وتقدم العديد من النصائح العملية فيما يجب أن نقوم به وما يجب أن نتجنبه. ولكن ما أدهشني هو أحد أبيات الشعر العربي الذي يقول ” يا ضيفُنا لو زرتنا لوجدتنا نحن الضّيوف وأنت ربّ المنزلِ”. لم يتمالك ذهني في التفكير في قصة استضافة مختلفة ذكرها لنا الطبيب لوقا في نهاية الفصل السابع من إنجيله، فتعالوا نستمع إليها.
قراءة: لوقا 7: 36- 50
استمع أو أكتب تعليقread more

قلبك. كيف حاله؟

Alhesad-s القلب! ما أكثر ما كُتب عن القلب وظروفه. آلاف الأشعار والقصائد تغنت به ورثت لحاله. فيه أيضا ذُكِرَت الأمثال والعِبر. فيقول الملك الحكيم سليمان مثلا ” اَلْقَلْبُ الْفَرْحَانُ يَجْعَلُ الْوَجْهَ طَلِقًا، وَبِحُزْنِ الْقَلْبِ تَنْسَحِقُ الرُّوحُ.” فحالة القلب تؤثر على الإنسان بالكامل. في هذا البرنامج نرى فرحه كبيرة وسعادة بخلاصٍ أخر أحرزه السيد المسيح لامرأة أخرى. فتعالوا نستمع لما دونه الطبيب لوقا في هذا الخصوص. قراءة: إنجيل لوقا 8: 1- 15. استمع أو أكتب تعليقread more

الخوف وصيحة تحذير

عبارة، وصيحة تحذير ثانية ألقاها السيد المسيح على مسامع اليهود الذين كانوا ملتفين حوله، كان يحذر من التدين الزائف. كان المسيح يقول أنا أتكلم على الملأ وكل من يسمع ما أقول، له الحرية في أن يقبل كلامي أو أن يرفضه. ولكن الزرع أو (القلب) الجيد الذي يقبله الله هو الذي يأتي بثمر خارجي يعكس إيمانه الداخلي. تعالوا نعرف أكثر عما يقصد به السيد المسيح كما دونه لنا البشير لوقا
قراءة: الإنجيل بحسب لوقا 8: 16-26
استمع أو أكتب تعليقread more

حــررني

يخبرنا الكتاب المقدس بإن الرب يسوع يقف فاتحا ذراعيه لكل من يلتجئ إليه ويرحب بكل من يطلب رحمته وعونه وخلاصه. شهد الطبيب لوقا بأن كل من جاء إلى السيد المسيح، وجد مُناه. وعندما قامت عاصفة عاتية كادت تغرق مركب التلاميذ، جاءوا ليسوع بعد أن خارت قواهم. قام يسوع في الحال وأسكت العاصفة وهدّأ الأمواج العاتية. تعالوا معنا لنعرف أكثر عن قلب يسوع المحب لكل متعب يائس.
قراءة: لوقا 8: 26- 39.
استمع أو أكتب تعليقread more

الموت والحياة

الموت!. الموت كلمة رهيبة موجعة، ذِكرُ الكلمة فقط يثير الارتعاب في قلوب الكثيرين ويرسل عرقا بارداً يتصبب على جسم الإنسان. كثير من الملوك والقادة رفضوا أن تذكر الكلمة في محضرهم. ولكن الموت حقيقة غالبة. إنه شيء يشترك فيه جميع بني البشر فلا فرق بين شرقي أو غربي، غني أو فقير، رجل أو امرأة. أنه العدو الوحيد الذي لم يستطع الإنسان بعد أن ينتصر عليه. إن قصة اليوم هي قصة مفرحة بدلت ظلام الليل والأسى إلى نهار الفرح والابتهاج، والموت إلى الحياة.
قراءة: الإنجيل بحسب لوقا 8: 40- 53
استمع أو أكتب تعليقread more

دعوة مميزة

يقول علماء التربية والتعليم، أن أفضل طريقة لتعليم الطالب هي أن تشركه في العمل معك. أي أن يقوم الطالب بالتدريب على ما تعلمه عمليا. وهذه الطريقة الفعالة ليست جديدة فقبل ألفي عام قام السيد المسيح بتدريب أتباعه وتلاميذه على العمل الذي يطلبه منهم وأشركهم فيه. تعالوا نسمع هذه الحلقة وما عمله يسوع مع تلاميذه.
الإنجيل بحسب لوقا 9: 1-10
استمع أو أكتب تعليقread more

الشبع الحقيقي

صديقتي صديقي، هل تعلم بأن هناك طفلاً يموت كل خمس ثوانٍ بسبب الأمراض المتصلة بالجوع؟ طالعتنا منظمة الغذاء العالمية للأمم المتحدة بإحصائيات رهيبة لا يمكن أن نتخيلها. فهناك ما يزيد على 850 مليون شخص في أنحاء العالم يعانون من سوء الغذاء. تعال واستمع لهذه القصة وكيف سدد المسيح الاحتياجات. الإنجيل بحسب لوقا 9: 10-17
استمع أو أكتب تعليقread more

اترك تعليق

XHTML: You can use these tags: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>